ويسالونك عن المحليات المحليات

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 7 أغسطس 2019 - 1:52 مساءً
ويسالونك عن المحليات المحليات

القليوبية / رمضان ابوالفتوح

كتب عبد العظيم الباسل في جريدة الاهرام تحت عنوان “ويسالونك عن المحليات”
“انة كان من أبرز الأسئلة التي تكررت على لسان الشباب في جلسة اسأل الرئيس خلال مؤتمر الشباب الأخير، لماذا تأخر قانون المحليات؟
ومتى نرى مجالس محلية قادرة وفاعلة، تمثل بصدق الذراع الأخرى للسلطة التنفيذية؟.
وكانت إجابة الرئيس السيسي أكثر وضوحاً بان القانون سيتم إقراره في مطلع الدورة البرلمانية المقبلة، تمهيدا لإجراء الانتخابات فور اصداره.
والأمر هكذا فان غياب المحليات لأكثر من سبع سنوات مضت ترك ظلالا سلبية على أداء السلطة التنفيذية بالقرى والمدن، حين رفع عنها سيف الرقابة والمساءلة الواجبة عند وقوع أخطاء، وقبل هذا وذاك شعور المواطن بغياب من يستجيب له عن قرب لأداء مصالحه او الاستجابة المطالبه.
والمجالس المحلية في حياة المواطن تبدأ من مياه الشرب وتمتد لرغيف الخبز بمواصفات ووزن مناسب، وتتواصل للمبة الكهرباء التي قد تنطفئ فجأة و يسود الظلام بفعل التباطؤ والإهمال في غيبة وجود عضو المحليات.
باختصار.. ان المجالس المحلية ليست خدمية فقط، وإنما رقابة وإنجاز، وقبل هذا وذاك الجناح الشعبي للسلطة التنفيذية”.
من الجدير بالذكر ان الدولة المصرية تشهد الان مرحلة هامة في تاريخها من أجل بناء مستقبل تستحقه ومكانة تليق بمواطنيها ، وقد أكد الرئيس عبد الفتاح السيسى على أهمية تنفيذ إجراءات انتخابات المحليات خلال اقرب وقت ممكن.
وقد انتهت الحكومة من الموافقة على مشروع قانون الإدارة المحلية الذى من المفترض أن يناقشه مجلس النواب مع بداية دور الانعقاد سبتمبر 2019 ليتم إقراره.
وقد أكد الرئيس عبد الفتاح السيسى حرصه على أن تكون انتخابات المحليات المقبلة خطوة على طريق النضج السياسي، وأن أحد أهداف البرنامج الرئاسى لتأهيل الشباب هو تشجيع المشاركة السياسية للشباب ، كما أن انتخابات المحليات ستكون فرصة للانخراط فى العمل السياسى والخدمي، لتفرز فى النهاية كوادر قادرة على العمل فى المناصب العليا.
دور المجالس المحلية فى المجتمع:
تلعب المجالس المحلية دوراً هاماً على صعيد زيادة المُشاركة الشعبية عن طريق تفعيل دور مؤسسات المجتمع المدنى، وذلك ترسيخاً للديمقراطية وتعميقاً للامركزية القرار عن طريق مُشاركة المواطن مُشاركة حقيقية وفعلية فى إدارة المرافق والخدمات العامة داخل كل مجتمع محلى.
أهداف المجالس الشعبية المحلية:
المُشاركة فى صنع السياسة العامة للدولة وتوزيع السلطة وإتاحة الفرصة لمُشاركة المواطنين فى إدارة شئونهم المحلية بأنفسهم ، فضلاً عن رفع جودة الخدمات المحلية وتطوير الموارد البشري.
اختصاصات المجالس المحلية:
تلعب المجالس المحلية دوراً هاماً علي صعيد زيادة المشاركة الشعبية عن طريق تفعيل دور مؤسسات المجتمع المدنى، وذلك ترسيخاً للديمقراطية وتعميقاً للامركزية القرار عن طريق مشاركة المواطن مشاركة حقيقية وفعلية فى إدارة المرافق والخدمات العامة فى داخل كل مجتمع محلى، وتهتم المجالس المحلية فى مصر خلال المرحلة الحالية بالعديد من القضايا المهمة،مثل القضاء على الأمية والاهتمام بقضايا الشباب والحد من الزيادة السكانية،ودعم دور المرأة فى المجتمع ودعم الصناعات الصغيرة وتحديث الصناعة وتشجيع الاستثمارات والقرية المنتجة والوحدات الانتاجية الصغيرة.
بالإضافة إلي الاهتمامات السابق ذكرها يوجد اختصاصات محددة للمجالس الشعبية المحلية ، ويوجد نوعان لتلك الاختصاصات.. الأول منها خاص بجميع المجالس علي كافة المستويات، والثانى خاص بالمجالس المحلية علي مستوى المحافظة
أولاً:الاختصاصات العامة لجميع المجالس:
ـ الإشراف والرقابة علي المجالس الشعبية المحلية التي تقع فى نطاق المجلس ، أو فى المستويات المحلية الأدنى والتابعة للمجلس ، بما فى ذلك حق التصديق على قراراتها والرقابة علي مختلف المرافق ذات الطابع المحلى التي تخدم أكثر من وحدة محلية فى نطاق الوحدة المحلية للمجلس الذى يتولى الرقابة، بالاضافة إلى إقرار مشروعات الخطط والموازنات السنوية ، ومتابعة تنفيذها وإقرار مشروعات الحسابات الختامية.
ـ تحديد وإقرار خطط المشاركة الشعبية بالجهود الذاتية على مستوى الوحدة المحلية ، وذلك فى المشروعات المحلية ومتابعة تنفيذها، وكذلك تقديم الاقتراحات بإنشاء مختلف المرافق التي تعود بالنفع العام علي الوحدة المحلية ، وتحديد وإقرار القواعد العامة لإدارة واستخدام ممتلكات الوحدة المحلية والتصرف فيها، والموافقة علي القواعد العامة لتنظيم تعامل أجهزة الوحدة مع الجماهير فى جميع المجالات ، وكذلك القواعد اللازمة لتنظيم المرافق العامة المحلية للوحدة المحلية ورفع كفاءة العمل بها.
ثانيًا:اختصاصات المجلس الشعبى المحلى للمحافظة:
بالاضافة إلى الإختصاصات السابقة لجميع المجالس ، يختص المجلس الشعبى المحلى للمحافظة بما يلي:
دراسة وإعداد الخطط والبرامج الخاصة بمحو الأمية وتنظيم الأسرة فى نطاق المحافظة ، وتوفير الاحتياجات اللازمة لذلك ومتابعة تنفيذها.
إصدار توصيات للمقترحات والخطط المتعلقة بالنظام والأمن المحلى وفرض الرسوم ذات الطابع المحلى أو تعديلها أو تقصير أجل سريانها أو الإعفاء منها أو إلغائها بعد موافقة مجلس الوزراء.
– اقتراح فرض الضرائب المحلية والموافقة على إنشاء المشروعات العامة بما يفى بمتطلبات الإسكان والتشييد، واقتراح مشروعات التخطيط العمرانى.
إقرار إنشاء المشروعات الإنتاجية المحلية خاصة مشروعات الأمن الغذائى والموافقة على اقتراحات المجالس بإنشاء أو إلغاء الوحدات المحلية فى نطاق المحافظة أو تغيير أسمائها.
ومن هنا يأتي دور الأحزاب للإعداد للانتخابات الشعبية المحلية، بتقديم الكوادر الصالحة للترشح من الشباب والمرأة والعمال والفلاحين ومتحدي الاعاقة ومختلف الفئات والطوائف، في ظل قانون يمنحها الرقابة الواجبة حتى تؤدي دورها بنجاح ويتفرغ نواب الشعب للتشريع بدلا من تحميلهم بخدمات تثقل كاهلهم ويصعب معه القدرة علي ادائها…(وللحديث بقية)
تحيا مصر
لواء 5/8/2019
عبد الرحمن راشد المصدر
الهيئة العامة للاستعلامات

رابط مختصر