وفاة ولى أمر داخل مدرسة بالاسكندريه

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 9 أكتوبر 2019 - 11:54 صباحًا
وفاة ولى أمر داخل مدرسة بالاسكندريه

متابعة/ندى حسنى

تلقى اللواء أشرف مساعد الوزير مدير أمن الإسكندرية إخطارًا من اللواء شريف رؤوف، مدير إدارة البحث الجنائي بورود من مأمور قسم شرطة محرم بك يفيد بوجود مشادة بين ولي أمر طالب ومعلم داخل مدرسة محرم بك الإعدادية بنين، ولقي مصرع أحدهما.
انتقل مأمور وضباط قسم شرطة محرم بك وبرفقتهم سيارة الإسعاف إلى موقع البلاغ وتبين من التحريات قيام شخص يدعى “أ. س. م” 59 عامًا مقيم بدائرة قسم شرطة الدخيلة، معلم بذات المدرسة المشار إليها، بالاعتداء بالضرب في وقت سابق على طالب نجل المدعو “ع. ع. ب”، 62 عامًا، مقيم بدائرة قسم شرطة الجمرك، مندوب مبيعات بإحدى الشركات.

وقرر شهود الواقعة في التحقيقات، أن والدة الطالب حضرت إلى المدرسة، أثناء دخول الفترة المسائية لمعاتبة المدرس المذكور الذي تعدى على ابنها بالضرب، حيث استدعت زوجها “ع. ع. ب”، ما أدى لنشوب مشادة بينهما على أثرها سقط ولي الأمر مغشيًا على الأرض أثناء المشادة ولفظ أنفاسه الأخيرة.

فيما أكدت تحريات ضباط البحث الجنائي بأن ولي الأمر يعاني من عدة أمراض مزمنة.

وأخطرت النيابة العامة، وتحرر محضر بالواقعة بقسم شرطة محرم بك ونقل الجثة إلي مشرحة الإسعاف بكوم الدكة وكلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري عن الواقعة وجاري العرض على النيابة العامة لمباشرة التحقيقات.

ومن جانبه، قال يوسف الديب، وكيل مديرية التربية والتعليم بالإسكندرية صحة الواقعة، أنه تلقى إخطارًا من إيمان شرف مدير عام إدارة وسط، يفيد بوفاة ولي أمر طالب داخل حرم مدرسة محرم بك الإعدادية للبنين.

وأضاف “الديب” في بيان صادر له مساء اليوم أن ولي الأمر لقي مصرعة بعد مشادة مع أحد المعلمين بالمدرسة بعدما قامت والدة الطالب باستدعائه، مشيرًا إلي أن ضباط مباحث قسم شرطة محرم بك انتقلوا للمدرسة المشار إليها على الفور وجري القبض على المعلم طرف الواقعة.
وأشار إلى أن النيابة العامة توالت التحقيقات بالإضافة إلى إحالة جثة ولي الأمر المتوفي للطب الشرعي.

رابط مختصر