فنون و ثقافة

ميكانيزم المسرح في ظل المتغيرات التكنولوجيا الحديثة

متابعة – هبه الخولي 
أوضح المهندس محمد هاشم والمهندس شريف البرعي ضمن فعاليات اليوم الخامس من الورشة التدريبية ”فني خشبة مسرح – ميكانيست مسرح ” الذي تقدمه الإدارة المركزية لإعداد القادة الثقافيين برئاسة الدكتورة منال علام أن الصوره المسرحية هو تجسيد للواقع المرئي ذهنياً وبصرياً وإدراكياً من حيث المكونات الصوتية والسمعية والمكونات البصرية والتي تتطور يوم بعد يوم بتطور التكنولوجيا الحديثه واستحداث قيم جمالية جديدة تذلل العقبات التي تواجه معطيات المسرح لتحقيق صوره ورؤية تشكيلية معاصره تساهم بشكل كبير فى تطور الحركة الفنية وخلق مفاهيم جديدة لشغل الفراغ المسرحي من خلال الإضاءة واستخدام أجهزة الليزر وكيفية تنفيذ الإضاءة على خشبة المسرح وتعريفات الأجهزة الإلكترونية على جهاز الكنترول وترقيمها وتشغيلها واليات ضبط كافة الأنواع الخاصة بالعروض المسرحية والميكانيزم المقدم فى تغيير الديكور وتحريكه بوجود قطع ديكور, مسلطين الضوء على تاريخ نشأة والميكانيزم وأنواعه سواء اليدوي أو الآلي أو النصف آلي ، موضحين أن ذلك يساهم بدوره على مواجهة المشاكل التي قد يصطدم بها الميكانيست وآلية التعامل معها لإصلاحها .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock