علوم و صحة

دكتور شادي نجم : الخلايا الجذعية في الغشاء المشيمي للأم واستخدامها كمحفز لعظام الفك”

 

كتب:محمد الحاوى

العلاج بالخلايا الجذعية يتم استخدامه حاليًا بنجاح لعلاج أكثر من 90 مرض من الأمراض التي تهدد الحياة كما أوضحت منظمة الصحة العالمية (WHO).

في هذا السياق يقول الدكتور شادي نجم، المتخصص في مجال تكنولوجيا الخلايا الجذعية، إن الخلايا الجذعية المستخرجة من دم الحبل السرى تستخدم لعلاج أمراض الدم مثل: أنيميا البحر المتوسط، سرطان الدم، نقص المناعة الحاد، وغيرها من أمراض الدم.

وتابع أن الخلايا الجذعية هي خلايا غير متخصصة تمتلك القدرة على التخصص إلى جميع أنواع خلايا الجسم المختلفة اعتمادا على المصدر المستخلصة منه، موضحا أنه يتم استخلاصها من: دم الحبل السرى (أثناء الولادة)، نسيج الحبل السرى (أثناء الولادة)، نسيج المشيمة (أثناء الولادة)، الغشاء الامنيوسى (أثناء الولادة)، الأسنان اللبنية (للأطفال).

وأكد شادي نجم أن هذه الخلايا الجذعية تسمح لجميع أفراد الأسرة (اعتمادًا على نسبة التطابق) استخدام هذه الخلايا للاستخدام الشخصى في علاج الأمراض التي تعجز الطرق التقليدية عن علاجها.

وأضاف أن أجسامنا تحتوي على خلايا جذعية يتم استخدامها لاستبدال الخلايا التالفة بخلايا سليمة، هذه الخلايا يمكنها تكوين العظام والغضاريف والأوعية والعضلات والجلد، منوها أن الفرصة الوحيدة لتخزين خلايا جذعية خاصة بالبالغين هي تخزين النخاع العظمى.

ونصح المتخصص في مجال تكنولوجيا الخلايا الجذعية، بتخزين الخلايا الجذعية المستخلصة من دم الحبل السرى الخاص بالطفل عند الولادة، مؤكدا أنه قرار يجب أن يؤخذ على محمل الجدية أثناء فترة الحمل، فهو ليس كما يعتقد البعض نوع من أنواع الرفاهية، ولكنه قد يكون الملجأ الوحيد لإنقاذ أحد أفراد الأسرة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock