حكاية صورة

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 11 ديسمبر 2019 - 10:17 صباحًا
حكاية صورة

كتبت/هبه حسن

الصورة ل “السقا” في أحد شوارع القاهرة سنة 1900 .

فى عصر ليس به شركة مياة و لا أنابيب و “حنفيات”، أذن كان لابد من وسيلة لنقل الماء من المصدر النيل إلى المواطن المصري و طبعا الوسيلة بتتمثل فى أنسان ليعتبرها مهنة مع توفير وسائل تجميع المياة و حملها لنقلها إلى المستخدمين، و فعلا حصل و بدأت المهنة تحت مسمي “السقا” و المسمي جاء من “السقيا” و من تدرجاتها العامية “عندما كان يريد شخص أن يشرب الماء يطلب من آخر قائلا…” أسقيني”.

من هنا نشأت مهنة السقا … أذن هناك من باع المياة قبل تعبئتها بالمفهوم الحديث.

رابط مختصر