بالصورصدق ولا تصدق قطة تعتكف بمسجد ناصر بقنا

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 28 يونيو 2017 - 7:50 مساءً
بالصورصدق ولا تصدق قطة تعتكف بمسجد ناصر بقنا

كتب : ممدوح البلك

أكد الرسول صلى الله علية وسلم ، في العديد من الأحاديث ، إن القطط حيوانات اجتماعية أليفة طاهرة ، غير نجسة ، اعتاد البشر على رؤيتها حولهم منذ أقدم العصور. وكان يسميها الرسول بالطوافين والطوافات في البيوت ،

وكان الرسول يتوضأ من الماء الذي شربت منه القطط واعتبره طاهرا و البعض يحبها ويشفق عليها لجمالها وذكاءها، و البعض يمقتها لأنها تتسلل خلسة إلى مطبخه وتعبث بطعامه ..

وهناك أيضا من يخشاها ولا يشعر بالراحة لوجودها، هؤلاء يخافون من عيونها بشكل خاص، فهي تحدق أحيانا بطريقة غريبة تبدو معها وكأنها تعي وتفهم، كأنها تود الحديث عن شيء ما، عن سر مخبوء تخفيه بعناية خلف تلك المقل الكبيرة البراقة، عن أمور وأشياء تراها هي بوضوح بينما نعجز نحن عن رؤيتها وإدراكها.

وبسبب هذا الغموض الذي يحيط بالقطة فقد أرتبط أسمها منذ القدم بالكثير من الأساطير والخرافات، فقالوا بأن للقطة سبعة أرواح، وقالوا بأنها تستطيع الإحساس بوجود الجن والأشباح،

وبأن القطة السوداء هي من الجن بالطبع معظم الناس في أيامنا هذه لا يؤمنون بتلك الخرافات القديمة، وربما سخروا منها. لكنهم قد يعيدون النظر في حساباتهم إذا ما سمعوا بقصة هذه القطة يروى ، فتحى محمود محمد عامل بمسجد ناصر بقنا ، منذ 6 سنوات ولدت هذه القطة من بين 4 قطط ولدتهم إلام

ثم ماتت، وبعد موت أمهم هربوا 3 من 4 قطط ولن تتبقى إلا قطة واحدة فقط منهم التي نروى قصتها الغريبة لهذه القطة التي تعتكف بالمسجد ،

أنها تنام ما بين صلاة الظهر والعصر في ماخرة المصليين ، ومابين المغرب والعشاء تنام في منتصف المسجد نوم عميق جدا ،

ولن يتمكن احد من المصليين الاقتراب منها ، لأنهم تعودوا عليها وعند اقتراب اى شخص منها إثناء نومها العميق ، يكون رد الفعل منها شديد للشخص ،

ولكن عندما تسمع أذان اى فرض من بين الفرائض 5 تستيقظ من نومها العميق ، وتقف بجوار المصليين كأنها تؤدى الفرض مع المصليين ،

ثم بعد انتهاء صلاة العشاء والوتر ، تحوم مابين المصليين لتختار شخص تجلس بجانبه ، وتحس أنة أمين وحنين عليها لتضع الثقة فيه وهكذا اعتدنا عليها منذ 6 سنوات وحتى ألان

حيث يقوم احد أصحاب محلات الفراخ يدعى هاني ، بتجهيز وجبة غداء لها كل يوم وتنتظره من الباب الخلفي للمسجد وبعد ، الوجبة بساعات تقوم بقضاء حاجاتها خارج المسجد وتقوم بردمها بالتراب

كما لاحظنا كثيرا من متابعتنا لها والغريب بان هذه القطة ليمكن إن تبات خارج المسجد

مما أطرنا إن نترك نافذة من نوافذ المسجد مفتوحة لها ومنذ 6 سنوات لم تقوم بعملية تخريب بالمسجد ولكن يتفاءل منها الكثيرون المترددين على المسجد لأداء الفرض

رابط مختصر