اخبار عاجلةتحقيقات و تقارير

الكلاب البوليسية تفتش اردوغان

متابعه / عماد أحمد محمد
وثيقة عمرها 24 عامًا تؤكد معاملة بريطانيا لأردوغان كمهرب مخدرات
تعرض الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لموقف محرج للغاية في مطار لندن هيثرو، أثناء ذهابه لإجراء بعض الفحوصات الطبية وذلك عقب تصميم إدارة المطار على إخضاعه للتفتيش وفقًا للإجراءات المعمول بها حال تفتيشها للمشتبه بهم في تهريب المخدرات.
وصورة الوثيقة تؤكد الواقعة التي يعود تاريخها للعام 1996، إذ تناولت جريدة «بوسته التركية» في عددها الصادر بتاريخ 14 سبتمبر من العام نفسه، تعرض أردوغان الذي كان يشغل منصب رئيس بلدية إسطنبول حينها، لمعاملة سيئة للغاية تشبه معاملة الهاربين لدى وصوله إلى العاصمة البريطانية لندن لإجراء بعض الفحوصات الطبية. وأكدت أن أردوغان غضب كثيرًا بسبب وجود الكلاب أثناء التفتيش الجمركي.
وحاول مسئولي الخطوط الجوية التركية حينها احتواء الموقف بإخبار موظفي المطار بهوية أردوغان وأنه رئيس بلدية إسطنبول، إلا أن تلك المحاولات لم تجعل موظفي المطار يتوقفون عن إجرائتهم. واستمر الكلاب في فحص أردوغان وتفتيشه مثل مهربي المخدرات.
الكلاب البوليسية تفتش اردوغان

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock