الصورة التي أعادت الطفله لاحضان الممرضه مرة اخري بعد 38 عام

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 31 أكتوبر 2019 - 10:46 مساءً
الصورة التي أعادت الطفله لاحضان الممرضه مرة اخري بعد 38 عام

كتب / عهود ابراهيم
رئيس القسم الفني والادبي

الصورة دي فضلت لمدة ٣٨ سنة الأيقونة الرسمية لمركز طبي صغير في نيويورك ..
الصورة التقطت سنة 1977 لممرضة ( سوزان باركر) عندها ٢٠ سنة شايلة طفلة رضيعة ٣ شهور ( أماندا) اتعرضت لحروق من الدرجة الثالثة بسبب انها وقع عليها ماية بتغلي ، الطفلة كان وضعها سئ و جسمها مليان بالحروق وكانت ملفوفة بالشاش، الممرضة طبعا قدمت لها رعاية كبيرة وفضلت حضناها اكبر وقت ممكن عشان تطمن وفي اللحظات دي اتلقطت الصورة.
المهم إن بعد اكتر من 38 سنة اماندا حبت تشوف الست اللي أنقذت حياتها… وطبعا بعد المدة دي كانت صعب توصلها وهنا تيجي أكبر مزايا السوشيال ميديا راحت كاتبة بوست :
“هذه صورتي مع ممرضتي عندما كنت رضيعة أُعالَج من حروق من الدرجة الثالثة عام 1977. حاولت كثيرًا أن أتعرف عليها لكن دون جدوى، فهل تساعدوني، فأنا في شوق أن ألتقي بها، وأتحدث معها”
البوست اتعمله شير لغاية لما عرفت توصلها وفعلا رتبت معاها انهم يتقابلوا في نفس المستشفي اللي اتقابلوا فيها أول مرة من ٣٨ سنة

رابط مختصر