أحزاب وسياسةأدبأقلام القراءإلى من يهمة الامراخبار عاجلةالعالم الآنالوطن العربيتحقيقات و تقاريرشخصياتكتاب و مقالاتمتابعاتمجتمع وقضايامعلومة تهمكمناسباتندوات ومؤتمراتنواب و برلمانوزارات

البرلمان الدولي للتسامح والسلام يدعم المبادرة المصرية لحل الأزمة الليبية

كتبت / هبة حسن

عقد البرلمان الدولي للتسامح والسلام اجتماعاً طارئاً عن بعد لمكتب البرلمان الدولي للتسامح والسلام بحضور رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام أحمد بن محمد الجروان ورئيس البرلمان الدولي للتسامح والسلام والبرتو أليندي، ورؤساء اللجان الدائمة للبرلمان، وذلك دعماً للمبادرة المصرية لحل الأزمة الليبية والتي أعلنت في 6 يونيو 2020 بقيادة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، وحضور القائد الاعلى للقوات المسلحة الليبية المشير خليفة حفتر و رئيس البرلمان الليبي، عقيلة صالح، والتي أكدت في بنودها على وحدة الأراضي الليبية وسلامتها واستقلالها ، واحترام جميع الجهود والمبادرات الدولية وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة ، والعمل على استعادة المواطن الليبي لمؤسسات الدولة و تغليب المصلحة الوطنية الليبية المشتركة و تحديد آلية وطنية ليبية – ليبية مناسبة لإحياء المسار السياسي تحت رعاية الأمم المتحدة، والتحضير لانتخابات تشارك فيها جميع المناطق الليبية في قيادة البلاد.

ودعا أعضاء البرلمان الدولي للتسامح والسلام، من ممثلي البرلمانات الوطنية حول العالم، كافة الأطراف المعنية للالتزام ببنود المبادرة المصرية لحل الأزمة الليبية، كما دعوا كافة الحكومات والمنظمات والمؤسسات الدولية إلى تبني هذه المبادرة ودعمها بكافة السبل الممكنة بهدف تمهيد الطريق لحل الأزمة الليبية بالطرق السلمية، ووقف إراقة الدماء والقتال المستمر والبدء في بناء دولة المؤسسات الليبية المستقلة.
ويأتي ذلك دعماً للتسامح والسلام حول العالم ومناهضةً للحرب و النزاع والشقاق، وبهدف انهاء الصراع المسلح المستمر في ليبيا ، والذي تسبب في سقوط العديد من القتلى والجرحى، وتهديد أمن ليبيا واستقرارها. وأثر على معيشة ملايين الليبيين.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock